اعمال اخبار  
. الاخبار » » السياسية

أوروبا تتمنى تغيير الحكومة في وارسو

أوروبا تتمنى تغيير الحكومة في وارسو
بتاريخ : 12/10/2007

غير انه وراء الكواليس تأمل حكومة المستشارة انجيلا ميركل وكثيرون من شركائها الاوروبيين في ان تضع الانتخابات البرلمانية التي ستجري يوم 21 اكتوبر تشرين الاول الحالي نهاية لحكم الاخوين كاتشينسكي المضطرب في وارسو الذي امتد عامين.

وبينما لم يتبق سوى أقل من اسبوعين على الانتخابات المبكرة فان حزب القانون والعدالة الذي يتزعمه رئيس الوزراء ياروسلاف كاتشينسكي يتساوى في استطلاعات الرأي مع اكبر حزب معارض في البلاد وهو حزب المنتدى المدني.

وفي المرحلة الاخيرة خفف المحافظون الذين يتولون الحكم في بولندا من اللهجة المعادية لالمانيا واللهجة المعادية لاوروبا التي كانت السمة المميزة التي ساعدتهم في الوصول الى السلطة في اواخر عام 2005.

ويزور الرئيس البولندي ليخ كاتشينسكي الشقيق التوأم لرئيس الوزراء ياروسلاف كاتشينسكي برلين ويتناول الغداء مع ميركل يوم الجمعة وهو مؤشر للناخبين في بولندا على ان العلاقات ليست متوترة مثلما تزعم احزاب المعارضة البولندية الكبيرة.

لكن دبلوماسيين ومسؤولين حكوميين ومحللين في برلين وبروكسل يتحدثون عن رواية مختلفة.

وقال ستيفن باستوس وهو خبير في الشؤون البولندية بالمجلس الالماني للعلاقات الخارحية ومقره برلين "لن يقول أحد ذلك صراحة لكن من الطبيعي ان عددا كبيرا من الناس هنا يتمنون ان يأتي رئيس وزراء جديد بأغلبية جديدة."

وقال مسؤول مقرب من ميركل عمل بجدية شديدة دون جدوى لتحسين العلاقات مع بولندا منذ ان تولي منصبه في نفس الوقت تقريبا مثل الاخوين كاتشينسكي "عندما تعمل بجدية شديدة ولا تحصل على شيء في المقابل من الجانب الاخر فانه توجد عواقب."

وتدهورت علاقات وارسو مع الشركاء الاوروبيين منذ ان تولى كاتشينسكي السلطة في عام 2005 وعزل كل شخص تقريبا في الادارة البولندية لديه أي خبرة في الشؤون الاوروبية سواء بين موظفي الحكومة أو السفراء.

وكانت بولندا بدون سفير لدى الاتحاد الاوروبي عدة أشهر وقال دبلوماسيون انه عندما شغل الدبلوماسي المخضرم يان تومبينسكي هذا المنصب كان يشعر بالضياع عندما يحاول شرح مواقف بلاده المتغيرة.

وقال سفير دولة اوروبية لدى الاتحاد الاوروبي لرويترز "بولندا تتصرف أقل من حجمها (في اوروبا) لانها لم تتقن حتى الان لعبة المفاوضات والحلول الوسط وبناء التحالفات..."

ومن اجل اجتذاب اصوات المحافظين في قواعدهم الانتخابية أغضب الاخوان كاتشينسكي الشركاء الاوروبيين عندما تحدثا عن تأييدهما لعقوبة الاعدام وعرقلا يوما تم تنظيمه في انحاء دول الاتحاد الاوروبي لمناهضة عقوبة الاعدام.

وانتقدت المنظمات اليهودية العالمية علاقة الحكومة براديو ماريا الكاثوليكي المتشدد الذي اذاع مرات عديدة بيانات معادية للسامية. والمستمعون كبار السن لهذه المحطة هم المؤيدون الرئيسيون للاخوين كاتشينسكي.

وبولندا اصبحت موضع سخرية متزايدة في بروكسل.

والتوتر بين بولندا والمانيا جارها الاكبر في اوروبا كان شديدا على نحو خاص وهبط الى مستوى متدني جديد في يونيو حزيران عندما كاد الاخوان كاتشينسكي يخربان جهود ميركل للتوصل الى اتفاق بشأن معاهدة جديدة للاتحاد.

ويقول مسؤولون ان القشة الاخيرة التي كادت تعصف بالعلاقات مع المانيا جاءت عندما استخدم رئيس الوزراء ياروسلاف كاتشينسكي عدد البولنديين الذين قتلوا في الحرب العالمية الثانية سببا يبرر به المطالبة بسلطة أكبر في التصويت لبلاده داخل الاتحاد الاوروبي.

وأوضحت الحكومة الالمانية ان زيارة ليخ كاتشينسكي لبرلين يوم الجمعة والتي تأتي في اعقاب زيارة الرئيس البولندي لباريس في وقت سابق من الاسبوع جاءت بناء على طلب بولندا وليس بناء على دعوة من المانيا.

وستبذل ميركل قصارى جهدها لتضمن الا يسجل كاتشينسكي أي نقاط سياسية في الاجتماع الذي قد يعطي للشقيقين التوأمين قوة دافعة في الانتخابات.

لكن الموضوع الرئيسي للمحادثات والذي ينبع من مشاكل بولندا مع المعاهدة الجديدة للاتحاد الاوروبي يذكر بأن المانيا وشركائها الاوروبيين ليس بوسعهم تجاهل وارسو بغض النظر عن نتيجة الانتخابات البرلمانية التي ستجري في بولندا.

وقال ايكارت فون كلادين وهو حليف لميركل وخبير في السياسة الخارجية للمحافظين الذين تنتمي اليهم المستشارة الالمانية "لا يمكنني ان اتخيل جهود اصلاح اوروبا تنجح بدون بولندا."

من نواه

بتاريخ : 12/10/2007 القراءات : 2009



تعليقات حول الخبر

لا يوجد

.
هجوم طالبان على مدرسة باكستانية و ارتكاب مجزرة كان ضحيتها 130 طفل
 
هجوم طالبان على مدرسة باكستانية و ارتكاب مجزرة كان ضحيتها 130 طفل
.
وفاة الزعيم العربي عبد الله بن حسين الأحمر
 
وفاة الزعيم العربي عبد الله بن حسين الأحمر
.
حماس تطلب من مصر فتح معبر رفح امام الحجاج
 
حماس تطلب من مصر فتح معبر رفح امام الحجاج
.
مرتدة إيرانية تؤسس جمعية تنادي بمنع الحجاب بألمانيا
 
مرتدة إيرانية تؤسس جمعية تنادي بمنع الحجاب بألمانيا
.
قمة سعوديةـ أردنية في الرياض اليوم للبحث في مؤتمر السلام
 
قمة سعوديةـ أردنية في الرياض اليوم للبحث في مؤتمر السلام
.
الرئيس الأسد : أي مبادرة سلام تتجاهل الجولان ستكون غير الجدية
 
الرئيس الأسد : أي مبادرة سلام تتجاهل الجولان ستكون غير الجدية