اعمال اخبار  
. الاخبار » » الإدارة فنون و مهارات

ثلاثة أساليب إدارية فعالة ... بقلم جيم كوك.

ثلاثة أساليب إدارية فعالة ... بقلم جيم كوك.
بتاريخ : 13/07/2007



ويعتمد الأسلوب الإداري الذي تختاره على مهارات الأفراد لديك وعلى المعرفة، الموارد المتاحة (مثل المال والوقت)، والنتائج المرجوة، وبالطبع على العمل الذي أنت بصدده، مهمتك هنا هي أن تختار أسلوب الإدارة الذي يمكن أن يعمل بشكل أفضل في وضع معين.

إن الإدارة العشوائية – دون إتباع أسلوب معين – تخلق مجموعة من الظروف الكفيلة بإبطاء عجلة العمل، بل وتؤدي إلى أخطاء مكلفة.

ساعد موظفيك على أداء عملهم بأفضل صورة من خلال إتباعك لواحد أو أكثر من هذه الأساليب الإدارية

تعددية أساليب الإدارة تقدم لك المرونة الكافية لتنجح كمدير لفريق عمل

ما عليك إلا أن تجيد اختيار الأسلوب المناسب في الوقت المناسب والوضع المناسب

أولاً: الأسلوب التشاركي:

هنا يكون من الصعب أو المحرج أن تسند لكل موظف عملاً كاملاً. إذا كان هذا متعذراً فتأكد من أن كل عضو من أعضاء المجموعة يعرف ويفهم الجزء المناط به من المشروع. عندما يعرف كل فرد من أفراد المجموعة المكان المناسب له ضمن الصورة يصبح أكثر تحفّزاً لإتمام المشروع على الوجه الأكمل.

لا تبخل بالوقت، خذ وقتاً كافياً في شرح التفاصيل ومدى أهمية دور الفريق في المشروع؛ سوف يعطيهم ذلك شعوراً بالقيمة والأمل ويشجعهم على الشعور بملكيتهم لهذا الجزء من المشروع أو ذاك. افعل ما في وسعك لتتأكد من أن الموظفين يفهمون أعمالهم. اسأل أسئلة ولو بدت واضحة وغير ضرورية، السؤال وحده سيعزز فهم الموظف للعمل.

إذا كانت أعمالك موزعة بين مجموعات، نسق بين مساهمات كل مجموعة بحيث يعرف كل فرد من الأفراد موقعه. اسع جاهداً للتخفيف من العوائق والصعوبات التي قد تنشأ في بعض المنعطفات. دع الأفراد يعرفون أنك سعيد بتذليل الصعوبات وإزاحتها عن طريقهم، يضمن لك هذا أن تكون أول العارفين بأي مشكلة قد تعترض الفريق أثناء العمل.

لا تقتصر في مكافآتك على العمل المنجز، دعها تتجاوز ذلك إلى الحماس للعمل. هذا يضمن لك الاستمرارية في تسريع عجلة العملة ودعمه بمزيد من الزخم، ويجعل الأفراد يشعرون بأنك تثق بمحاولاتهم.

ثانياً : الأسلوب التوجيهي:

في بعض الأحيان يحتاج الوضع إلى الأسلوب المباشر . ربما يلوح في الأفق موعد تسليم محدد، أو مشروع يشترك فيه عدد كبير من الموظفين ويحتاج إلى إدارة هرمية. هنا يجد المدير نفسه أمام خمسة أسئلة عليه الإجابة عنها: ماذا؟ أين؟ كيف؟ لماذا؟ ومتى؟ دعهم يعرفوا ماذا عليهم أن يفعلوا، وكيف أو الطريقة التي يتوجب عليهم إتباعها في العمل، ومتى عليهم الانتهاء من المشروع.

قد يبدو هذا الأسلوب بارداً ويفتقد إلى حرارة التواصل، ولكن يمكنك أن تثير المزيد من التحفيز من خلال مشاركتك للأفراد بتجاربك الشخصية والمواقف التي تعرضت لها وأنت تقوم بإتمام مشاريع مماثلة.

مع هذا الأسلوب في الإدارة لا تخش من وضع معايير وتوقعات محددة. يجب أن تكون اتصالاتك توجيهية بشكل مفصل، واضحة وخالية من الألفاظ الغامضة أو التي تحتمل أكثر من معنى؛ كما يتوجب عليك أن تضع أهدافاً قصيرة الأمد، كأن تقول: "هدفك أن تنجز ثلاث تقارير يومياً"

يتوجب عليك أيضاً أن تكون راغباً وقادراً على اتخاذ القرارات بشكل سريع. قد تحتاج أثناء مسير العمل إلى نقل أحدهم من الفعالية التي يقوم بها إلى أخرى، ليكن هذا مطروحاً ومعلوماً للأفراد منذ بداية العمل لأن ذلك يجعل عملية الانتقال سهلة ويخفف من وطأتها. لا تنس الأثر الإيجابي للمكافآت والتقدير للعمل المنجز.

مع الأسلوب المباشر عليك أن تجيب كمدير على خمسة أسئلة: ماذا؟ أين؟ كيف؟ لماذا؟ ومتى؟

ثالثاً: أسلوب فريق العمل:

إذا كنت تريد التعجيل في إنجاز المشروع وترتقي بمستوى عملية إتمام المشروع إلى مداها الأقصى، فإن إدارة فريق العمل هي الطريقة المثلى. عندما تحفز الأفراد على التشارك في المعرفة، فقد تتجاوز النتائج تطلعاتك وتوقعاتك. غالباً ما يتعامل الفريق مع المشاكل بشكل أسرع من تعاملك معها بشكل شخصي .

تذكر أن فريق العمل الناجح يعتمد على الجهود المنسَّقَة بين أفراد المجموعة كما يعتمد على مهارات الاتصال. يجب أن تكون التقارير دقيقة وواضحة. يجب أن تنقل العروض التي تقدمها معلومات حقيقية توضح كل ما يحتاج إلى توضيح. وقد يكون أكثر الأمور أهمية هو رغبتك في مكافأة الفريق على نجاحه.

تذكر عندما تهم بوضع التقييمات أن تميّز أولئك الذين كانوا قادرين على المساهمة في الحفاظ على روح الفريق وخاصة عندما يستحكم ضغط العمل.


بتاريخ : 13/07/2007 القراءات : 19515



تعليقات حول الخبر


  .  
 zahra_sptechs.com: شكرا على هذا التوضيح
السلام عليكم ورحمة اله تعالى وبركاته نشكرك على هذه المعلومات وهذا التوضيح . هل ممكن أن تساعدني على انشاء مشروع ناجح؟ مع العلم انني لا أملك أي مؤهل مادي لأنجازه وهل لديك حلول مادمت ذو خبرة في هذا المجال. وشكرا. 
 
 المغرب ـ الرباط  : 01/08/2007 06:34:56

  .  
 SPtechs:
عزيزي يسعدنا انك تحقق الفائدة الجيدة من مطالعتك للمقال, اما بالنسبة لفكرة انشاء مشروع فاعتقد انه ليس هناك من هو اجدر منك للتخطيط لمشروعاتك فانت الاقدر على معرفة امكانياتك و قدراتك من اي شخص آخر. بخصوص ضعف الامكانيات المادية لديك او عدم توفرها كماذكرت يمكنك الاستعانة بالهيئات الاستثمارية العربية والعاملة في مجالات التنمية , كما يمكنك الاستعانة بخبرات وتسهيلات هيئات دعم المشاريع الصغيرة والموزعة في انحاء الوطن العربي وفي المغرب . مع تمنياتنا لك بالتوفيق والنجاح  
 
   : 02/08/2007 15:49:34

  .  
 sherif badr: cairo
جزاكم الله خيرا 
 
 egypt  : 08/10/2007 12:56:10

  .  
 mohamed: يديكم العافية على الموضوع
اشكر كل من ساهم في انجاز هذا العمل وفعلا محتاجين لي برامج ودورات في الادارة ارجو مراسلتي وارسال مراجع في اساليب الادارة. 
 
 sudan  : 28/10/2008 06:38:06

  .  
 بدر مسعود الحربي : السليمانية
اشكركم جداً على هذه النقاط حيث اني اعمل ( مدير اداري ) نأمل منكم المزيد . وأرغب في معرفة المزيد عن افضل الطرق للعمل والتجاح ( وفقكم الله )  
 
 المللكة العربية السعودية _ جدة  : 18/11/2008 02:55:23

  .  
 عبدالرحمن: MANY THANKS
نشكر الكاتب على ما كتب ونؤيد أسلوب فريق العمل الذي تشترك فيه المجموعة فى التخطيط والتنفيد ويتم التوجيه من خلال رئيس الفريق وهو الاسلوب الحديث الاكثر إتباعا في الشرق والغرب شكرا للكاتب والسلام عليكم  
 
 Gharian Libya  : 30/01/2010 03:20:46

.
مهارات في إدارة الوقت
 
مهارات في إدارة الوقت
.
كيف تحقق 80% من النجاح بـ 20% من الجهد
 
كيف تحقق 80% من النجاح بـ 20% من الجهد
.
الوصفة السحرية لقيادة أكثر فاعلية
 
الوصفة السحرية لقيادة أكثر فاعلية
.
كيف تكافئ موظفيك وتكسب ودّهم ?
 
كيف تكافئ موظفيك وتكسب ودّهم ?
.
لماذا يفشل بعض الإداريين الموهوبين؟
 
لماذا يفشل بعض الإداريين الموهوبين؟
.
كيف نواجه التحديات التسويقية في عالمنا العربي
 
كيف نواجه التحديات التسويقية في عالمنا العربي